الرئيسية  //  مقالات  //  كفى استهتارًا بسر التوبة
كفى استهتارًا بسر التوبة
PDF
طباعة
أرسل إلى صديق
الجمعة, 17 آذار/مارس 2017 11:25

إعداد الخوري بول مرقص الدويهي
اختار أن يبتعد عن البيت الوالدي وسار في طريق الشر الذي قاده إلى الذلّ: حياة الطيش أوصلته إلى أن يشتهي أكل الخنازير. رجع إلى نفسه. فحص ضميره. راجع ذاته فاكتشف ما خسره بسبب الابتعاد عن بيته وعلم أنّه غير أهل لأن يكون ابنًا لأبيه. حينئذ قام وعاد فكانت المفاجأة: إنّ والده ينتظره. وبدل أن يعاتبه عانقه وقبّله. وبدل أن يدينه ويحكم عليه تحنّن عليه وأعاده إلى حالته الأولى. وبدل العقاب كان الاحتفال بالولادة الجديدة. ما أعظم رحمتك يا رب وما أجمل حنانك: إنّ محبتك للإنسان لا حدود لها. مبارك أنت يا رب.
إخوتي، أخواتي،
كل واحد وواحدة منا يبتعد مثل الابن الضال عن الله. كل واحد وواحدة منا مدعو إلى مراجعة ذاته وفحص ضميره. كل واحد وواحدة منا مدعو إلى أن يقوم ويعود إلى الآب السماوي ويطلب رحمته في سر التوبة، سر الغفران، سر الاعتراف برحمة الله قبل الإقرار بخطايانا.
إنّ الله ينتظرنا ويريد خلاصنا فلما الاستهتار بهذا السر؟ لماذا نجد دائمًا الأعذار لكي لا ننهل من نبع الرحمة الإلهية؟ فمنا من يبرّر ذاته باعتراف ذاتي بينه وبين الله ومنّا من يعتبر أنّ تكراره لخطاياه يمنعه من التقدم من سر التوبة ومنّا من يخجل من الإقرار بخطاياه أمام الكاهن.
إخوتي، أخواتي،
لماذا نلجأ إلى الأطباء لمعالجة آلامنا الجسدية والنفسية ولا نلجأ إلى الله من خلال الكاهن لمعالجة آلامنا الروحية؟
لماذا نخجل ممن يداوي الروح ولا نخجل ممن يداوي الجسد أو النفس؟ إنّ الخطيئة مرض الروح والكاهن، بالرغم من ضعفه، طبيب الروح. إنّ المسيح يغفر خطايانا بواسطة الكاهن الذي يحلّنا من خطايانا وينقل لنا محبة الله ومغفرته. إنّ سر الاعتراف هو لقاء مع يسوع الذي ينتظرنا ويتقبّلنا كما نحن (البابا فرنسيس). ولا يجب أن ننسى أنّ الله مستعد دائمًا لمغفرة خطايانا إذا تبنا عنها "أكثر من استعداد أم لإنقاذ ولدها من النار" (الخوري أرس).
إخوتي، أخواتي،
ليعطنا الرب جميعًا، بشفاعة مار يوسف البار الصدّيق حارس الفادي الذي امتاز بصمته وتتميمه إرادة الله في كل مراحل حياته، أن نعرفه معرفة أفضل، ونحبه محبة أكثر ونتبعه بثبات أقوى. لنطلب منه أن يغسل آثامنا، أن يغسلنا فنبيضّ أكثر من الثلج. لنلتمس دائمًا محبته وغفرانه غير المحدود. لنعده بأن نناضل في سبيل حياة جديدة ترضيه. آمين.

 

المجلس الكهنوتي

الإكليروس

أماكن ومراكز

نشرة الينابيع

نبذة تاريخية

مكتبة الرجاء

كتب واصدارات

وقف رعية اهدن زغرتا

حاجات ومشاريع

المجلس الرعوي

mahkeme sorgulama arac sorgulama vergi borcu bilinmeyen numaralar
bilinmeyen numaralar trafik ceza sorgulama trafik ceza sorgulama trafik ceza sorgulama trafik ceza sorgulama trafik ceza sorgulama vergi borcu mahkeme sorgulama trafik ceza sorgulama trafik ceza sorgulama bilinmeyen numaralar trafik ceza sorgulama