الرئيسية  //  مقالات  //  "باسمه تجعل الأمم رجاءها"
"باسمه تجعل الأمم رجاءها"
PDF
طباعة
أرسل إلى صديق
الجمعة, 21 تموز/يوليو 2017 06:23

إعداد الخوري يوحنا مخلوف
الإيمان والرجاء والمحبة فضائل إلهية ثلاث، لا بل نِعَم إلهية ثلاث يفيضها الله على طالبيها. كثيرًا ما نتكلّم عن الإيمان وعن المحبة ولكن قليلاً ما نتكلّم عن الرجاء مع أنّ هذه الفضيلة هي الأهمّ لأنّ موضوعها يتخطّى عالم الجسد إلى عالم الروح، ويتخطّى الموت إلى الشراكة في حياة القائم من الموت.
دينامية الرجاء:
دينامية الرجاء مرتبطة بعمل الروح القدس في حياة المؤمن، في تلك القوة الداخلية، الروح القدس الذي يعمل فينا، في كياننا المنوّر بالمعمودية ليتحقّق فينا ذاك التوق الداخلي إلى التأله، وإلى العيش في ما هو أبعد من حدود جسدنا فيحوّلنا الروح من أناس جسديين إلى أناس روحيين، من أبناء هذا العالم إلى أبناء الملكوت السماوي، من إنساننا القديم، إنسان الضعف إلى الإنسان الجديد الذي هو على شبه المسيح الإنسان. فلولا وجود هذه الفضيلة لكنا أشقى الناس أجمعين كما يقول بولس الرسول، وكنا كمن يعيش في هذا العالم وتكسوه قروح الخطيئة ويسيطر عليه الإحباط واليأس والقنوط والروتين. فمن دون رجاء، من دون أمل تغدو الحياة موتًا بينما مع الرجاء يتحوّل موتنا إلى حياة.
بدون الرجاء، يعيش الإنسان في حالة استنزاف دائمة حيث يتوقف الطموح، وتعدم الأمنيات، ويتوقف النضوج، وتنحسر الطاقات.
الرجاء هذه الهبة الإلهية استحقها لنا يسوع الابن المتجسّد لا بل أصبح الرجاء ملازمًا لشخص المسيح الذي أوقف نزف المنزوفة. وبالرجاء هو أعطى الأمل لولادة جديدة للمرأة الخاطئة، وبالرجاء الذي اكتشفته السامرية التي كانت قد أضاعته جدّد فيها الربّ نعمة الحياة الحقيقية بعدما ارتوت من رجاء مياهه الفيّاضة على الخطأة. وبالرجاء وصل اللص إلى الملكوت في وقت أغلقت فيه في وجهه أبواب الأرض فانفتحت له أبواب السماء.

 

المجلس الكهنوتي

الإكليروس

أماكن ومراكز

نشرة الينابيع

نبذة تاريخية

مكتبة الرجاء

كتب واصدارات

وقف رعية اهدن زغرتا

حاجات ومشاريع

المجلس الرعوي

mahkeme sorgulama arac sorgulama vergi borcu bilinmeyen numaralar
bilinmeyen numaralar trafik ceza sorgulama trafik ceza sorgulama trafik ceza sorgulama trafik ceza sorgulama trafik ceza sorgulama vergi borcu mahkeme sorgulama trafik ceza sorgulama trafik ceza sorgulama bilinmeyen numaralar trafik ceza sorgulama