الرئيسية  //  وقف رعية اهدن زغرتا  //  لمحة تاريخية  //  وكلاء أوقاف إهدن وزغرتا وكنائسها
وكلاء أوقاف إهدن وزغرتا وكنائسها
PDF
طباعة
أرسل إلى صديق
الإثنين, 21 آذار/مارس 2005 17:42

من سنة 1855 إلى 1983

 

إنّ المرحوم حبيب بك كرم هو أوّل من تعيّن وكيلاً على أوقاف إهدن وزغرتا حوالى سنة 1855 حتّى وفاته 30 تشرين الأوّل سنة 1881 وقد خدم مصالح الوقف بكلّ غيرة وأمانة ونشاط وتفانٍ وفي أيّام هذا الوكيل الغيور أنجز بناء كاتدرائيّة مار جرجس إهدن الجميلة البناء...


سنة 1882 خلفه في وكالة الوقف ولده خليل بك كرم حتّى سنة 1912.


سنة 1913 عيّن الكرسي البطريركي لجنة لإدارة الأوقاف من السادة خليل زياده وسركيس زعتر ورزق الرهبان حتّى 1927 كما جاء في مرسوم تعيين لجنة جديدة كما يلي: لمّا كان حضرة أولادنا المشايخ رزق الرهبان وخليل زياده وسركيس زعتر قد استقالوا من الوكالة على أوقاف إهدن وزغرتا ومدرسة مار يوسف فإنّنا بأسطرنا هذه قد عيّنا مكانهم وكلاء الأوقاف المذكورة حضرة أولادنا الخوري يواكيم يمّين والخوري يوحنا نمنوم والخواجة يوسف سليمان صوطو الذي خصّصناه بأمانة الصندوق كما عيّنا معهم شرفًا حضرة ولدنا الخوري الأسقفي بولس معوّض. وأمّا داخليّة الكنائس فقد فوّضنا أمرها حضرة ولدنا الخوري بولس سعاده أن يعتني بنظافة وزينة الكنائس...
تحريرًا في 28 تشرين الأوّل سنة 1927 (الحقير الياس الحويك البطريرك الأنطاكي).


سنة 1932 عيّنت لجنة جديدة من الخوري يوحنا نمنوم والخوري بولس سعاده وفي سنة 1934 لجنة مؤلّفة من الخوري نعمة الله زياده والخوري يوسف معوّض والخوري جرجس سعاده.


سنة 1936 تألّفت اللجنة من الخوري نعمة الله زياده والخوري بولس سعاده والخوري يوسف معوّض حتّى 18 أيلول 1937. مرسوم تعيين الوكيل الجديد / رقم 739 / ما يلي: إنّنا بأسطرنا هذه لأجل نجاح أوقاف إهدن – زغرتا وبناء على استقالة ولدينا الخوري نعمة الله زياده والخوري بولس سعاده فقد أقمنا حضرة ولدنا الخوري يوحنا نمنوم وكيلاً على هذه الأوقاف بمعاونة حضرة ولدنا الخوري يوسف معوّض.

تحريرًا في 18 أيلول سنة 1937

 

سنة 1938 في 30 تشرين الأوّل استقال الخوري يوحنا نمنوم وتعيّن القس سمعان عاقله وكيلاً جديدًا حتى سنة 1941.


سنة 1942 عيّن السيد خليل صوطو وكيلاً على الأوقاف المذكورة حتى سنة 1948.


سنة 1949 عيّن السيد يوسف بطرس نمنوم وكيلاً حتى 25/10/1956.


سنة 1956 في 10 تشرين الأوّل ما يلي: إنّنا بأسطرنا هذه نؤلّف لجنة لإدارة أوقاف إهدن – زغرتا من الخوري فرنسيس يمين رئيسًا والخوري بطرس بركات أمينًا للسر والسيد يوسف بطرس نمنوم أمينًا للصندوق تحت عدد 956/394 عن سجل الديمان.


سنة 1957 في 29 أيار: قد عهدنا إلى حضرة ولدنا الخوري بطرس بركات أمين سر اللجنة أن يقوم أيضًا بوظيفة رئيس ومدير أشغال فيجري مع أمين الصندوق يوسف نمنوم جميع العقود والمعاملات القانونية التي تقتضيها مصلحة الوقف وذلك مدّة غياب الخوري فرنسيس يمّين ولإشعار آخر. عدد 57/501 سجل بكركي (المطران يوسف الخوري النائب البطريركي العام). سنذكر بعدها أسماء وأعضاء لجان الأوقاف المتعاقبة على إدارة شؤونها.


في 2 من كانون الثاني 1961 كلّف غبطة البطريرك الأعضاء الباقين إدارة الوقف: لما كان ولدانا الخوري فرنسيس يمين والخوري بطرس بركات قد رغبا إلينا بأن نعفيهما من لجنة وقف إهدن وزغرتا فبانتظار تأليف لجنة جديدة نكلف بإدارة الوقف الأعضاء الباقيين على أن يكون: الخوري يوسف معوض بوظيفة رئيس والخوري جرجس سعاده بوظيفة مدير أعمال ويوسف بطرس نمنوم أمين صندوق. ونوجب عليهم أن يرصدوا الحسابات كلّ أسبوعين...


في 14 حزيران 1965 وكالة جديدة أعلنها النائب البطريركي العام المطران نصرالله صفير صدر بعدها مرسوم غبطة السيد البطريرك: بتاريخه قد أطلعنا على هذه القيود وبعد إخراج النافذ من الداخل تبيّن أنّه يبقى في صندوق الوقف تسعماية وأربعة وثمانون ليرة أمرنا بتسليمها لأمين الصندوق الجديد الخوري بطرس بركات بمناسبة استلامه وكالة جديدة عن الوقف مع الخوري يوحنا هكتور الدويهي وقد تبلغ ذلك الوكلاء السابقون بحضور الوكيلين الجديدين.
زغرتا 14/6/1965
المطران نصرالله صفير النائب البطريركي
(سجل الوقف ص 64)

 

19 حزيران 1969 تعيّن الخوري بطرس بركات وكيلاً جديدًا لهذه الأوقاف عن بكركي عدد 2520/1969 البطريرك المعوشي.

إنّنا بأسطرنا هذه نعيّن لإدارة الأوقاف في زغرتا وإهدن ولدنا الخوري بطرس بركات وهذه الوكالة تلغي كلّ وكالة سابقة فصار عليه أن يقوم بواجبات الوكالة...البطريرك بولس بطرس المعوشي
بطريرك أنطاكية وسائر المشرق


19 آب 1972 مرسوم تعيين لجنة جديدة للأوقاف بإشراف الخوري بطرس بركات خادم رعيّة إهدن وزغرتا تحت رقم 1972/3038 سجل الديمان: إنّنا بأسطرنا هذه نعيّن لإدارة أوقاف كنائس إهدن – زغرتا السادة رفيق الكوسا رئيسًا، ميشال يوسف الرهبان أمينًا للسر، جوزيف بطرس مخلوف أمينًا للصندوق، مخايل باخوس الدويهي، محسن كعدو معوض، وجيه يوسف طيون، وجيه عبود المكاري: أعضاء، فصار عليهم أن يقوموا بواجبات الوكالة وهي... في 9 آب 1972 الكردينال بولس المعوشي بطريرك أنطاكية وسائر المشرق. وبقيت هذه اللجنة حتى 1979 حيث استقال بعض أعضائها...


لجنة أوقاف إهدن وزغرتا وكنائسها من سنة 1980 حتى 1983 القائمة بإدارة شؤون وأعمال هذه الأوقاف بمرسوم صادر عن البطريركية المارونيّة.

الخورأسقف إميل سعاده: رئيسًا للجنة.
الخوري بطرس بركات: أمينًا للصندوق.
الخوري أنطون يمين – مخايل باخوس الدويهي – وجيه محسن عبود المكاري – وجيه يوسف طيون: أعضاء.


المرجع: تاريخ إهدن: أصول ومراجع للخوري بطرس بركات

 

المجلس الكهنوتي

الإكليروس

أماكن ومراكز

نشرة الينابيع

نبذة تاريخية

مكتبة الرجاء

كتب واصدارات

وقف رعية اهدن زغرتا

حاجات ومشاريع

المجلس الرعوي

mahkeme sorgulama arac sorgulama vergi borcu bilinmeyen numaralar
bilinmeyen numaralar trafik ceza sorgulama trafik ceza sorgulama trafik ceza sorgulama trafik ceza sorgulama trafik ceza sorgulama vergi borcu mahkeme sorgulama trafik ceza sorgulama trafik ceza sorgulama bilinmeyen numaralar trafik ceza sorgulama