wrapper

حملة تبرّع لتيلي لوميار

سلام المسيح،
هو أكثر من تلفزيون... إنّه رسالة
تيلي لوميار رجاء جديد للبنان، إنّه تلفزيون حقوق الإنسان والعائلة واللاعنف.
محبّتنا ليسوع المسيح تحثّنا على الشهادة له بجرأة وأمانة.
ندعو أبناء رعيتنا إهدن – زغرتا إلى دعم تيلي لوميار، من خلال التبرع لمندوبي "أصدقاء تيلي لوميار" على مداخل كنائس الرعية وذلك يوم الأحد في 19 تشرين الثاني 2017.
وقوفكم إلى جانب هذه المحطة الرسالة ما هو إلاّ مشاركة في نشر حضارة المحبة وثقافة السلام في لبنان والعالم.
نسأل الرب يسوع أن يعوّض على كلّ من دعم هذه الرسالة أضعافًا ونتمنّى لكم دوام البركة والصحة.