wrapper

سنة المسن أنطلقت في قضاء زغرتا بمشروع "طلاب اليوم خبرات الغد"

أطلقت جمعية "منكبر سوا" بالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية سنة المسن للعام الدراسي ٢٠١٧ - 2٠١٨ في إطار الدليل التوجيهي المرافق للنشاطات المتعلّقة بجعل زغرتا - الزاوية منطقة صديقة للمسن.
الانطلاقة كانت من معهد "دلاسال" - كفرياشيت بمشروع توجيه الطلاب في الصفوف الثانوية بالتعاون مع جمعية IMagine Lebanon ومركز الخدمات الإنمائية في قضاء زغرتا المعروف محليًا باسم مركز جيهان فرنجية.
شارك في الافتتاح رؤساء جمعيات التجار والصليب الأحمر والروتاري والمجلس الثقافي - التربوي في قضاء زغرتا - الزاوية وممثلين عن مدارس الكرملية والناصرة ورشعين ومراكز الشؤون الاجتماعية في زغرتا وأيطو.
استهلّ الحفل الزميل روبير فرنجية باسم جمعية "منكبر سوا" ثم مدير معهد دلاسال - كفرياشيت بيار أبو فراعة وبعده السيدة نانسي رشوان معوض وختامًا السيدة دلال الدويهي الجعيتاني باسم وزارة الشؤون الاجتماعية. الكلمات شدّدت على أهمية التوجيه الجامعي في حوار بين جيلين مختلفين لاكتساب الخبرات والاطلاع على جدوى وسلبيات كل اختصاص من أصحاب الشأن.
بعد ذلك، وزّعت جمعية "منكبر سوا" كراسًا يتضمّن نبذات مصوّرة عن أصحاب الخبرات والمتقاعدين قبل أن يسلّم مدير المعهد أعضاء جمعية "منكبر سوا" درعًا يزدان بصورة شفيع المدرسة جان باتيست دلاسال عربون وفاء وتقدير.
بدورها جمعية "منكبر سوا" سلّمت ضيوف اللقاء دروعًا تذكارية أيضًا وهم قائد الدرك السابق العميد سركيس تادروس والسفير المتقاعد آصف ناصر ونقيب المحامين السابق أنطوان عيروت - الدكتورة أدليت عيناتي - الكاتب شكري أنيس فاخوري - الإعلامية يولا سليمان إلى المهندسين أنطوان اسكندر وميشال الدويهي والقضاة أنطوان راهب وفايز مطر وكمال سابا إضافة للعميد الركن يوسف روكوز والعقيد الركن ناصيف عبيد والرئيس السابق للبورصة أنطوان خواجه والخبير المصرفي أسامة ذوق وفائزة سباعي كرامي الذين توزعوا على صفوف الأمن والقانون والإعلام والدراما والطب والهندسة المعمارية والإلكترونيك والميكانيك والاقتصاد والبورصة وإدارة المال والإدارة.
المسؤول عن الصفوف الثانوية في معهد دلاسال كفرياشيت المربي جورج يمين وصف النهار التوجيهي بالممتاز لافتًا إلى ضرورة تحويله إلى تقليد سنوي يجمع الصفوف الثانوية ليس فقط في الفرير بل بكل مدارس القضاء.