wrapper

جمعية شبيبة دون بوسكو في قداس الدنح نصف الليل

وفي وقفة روحية في زمن الدنح
أمينة سرّ الجمعية جوزيان القندلفت
شاركت جمعية شبيبة دون بوسكو - زغرتا ليلة عيد الدنح في الذبيحة الإلهية التي ترأسها مرشد الجمعية الخوري جان مورا وعاونه الخوري بول الدويهي في كنيسة سيدة زغرتا، حيث وزّع الشبيبة المعاونون المنتسبون إلى الجمعية حلويات العيد والماء المقدّسة على الحضور المشارك والتي قدّمت لراحة نفس المرحوم مارون القسيس الدويهي.
كما اجتمع المسؤولون والشبيبة المعاونون نهار العيد السبت الواقع فيه 6 كانون الثاني 2018 في مدرسة اللعازارية - راهبات المحبة للصلاة ضمن وقفة روحية تمحور عنوانها حول "أعمّدكم بالماء والروح" تناول فيها الإكليريكي أنطونيو الدويهي، المشرف على هذا اللقاء، مفهوم المعموديّة بحسب يوحنا، مفهوم المعموديّة بحسب يسوع وسرّ المعمودية في الكنيسة، ملقيًا الضوء على الولادة الجديدة التي قد مُنِحَت لكلّ إنسان بفعل الروح القدس عند العِماد.
وبعد الوقفة الروحية، تبادل المسؤولون والشبيبة المعاونون الهدايا بمناسبة الأعياد المجيدة خلال عشاء الميلاد السنوي للجمعية.
دايم دايم مع يسوع...."أنا الذي دُفِنتُ في المعموديّة وقمتُ معك... إجعلني أعيش الحياة الممجدّة هذه التي تأصّلت في الموت ولكن فروعها في السماء... جذورها تحت الأرض مدفونة في تربة الموت وفروعها باسقة نحوك يا ربّ" (الأب هنري بولاد اليسوعي- الولادة في الموت)، عسى أن نتجدّد يوميًا في خدمتنا الراعوية والروحية لنقوم وننهض بمجتمع صالح لأولادنا وشبيبتنا، تكون عيوننا شاخصة فيه إليك يا ربّ.