wrapper

المرحومة الشيخة الجليلة إيفون سركيس البايع زوجة المرحوم المغترب والمحسن ميشال فؤاد الصايغ إلى جوار الرب

30الْمَرْأَةُ الْمُتَّقِيَةُ الرَّبَّ فَهِيَ تُمْدَحُ.

 31أَعْطُوهَا مِنْ ثَمَرِ يَدَيْهَا، وَلْتَمْدَحْهَا أَعْمَالُهَا فِي الأَبْوَابِ.

(أمثال 31: 30 – 31)

بمزيد من الأسى وَعلى رجاء القيامة،

تنعي رعية إهدن- زغرتا

إكليروسًا وعلمانيين

المرحومة الشيخة الجليلة إيفون سركيس البايع

زوجة المرحوم المغترب والمحسن ميشال فؤاد الصايغ

 

التي انتقلت إلى جوار الرّب صباح الإثنين 7 كانون الثاني 2019، بعد حياة زاخرة من العطاء.

رَحِمَها الله، كانت الزوجة الأمينة، الأم الحنون وصاحبة البيت المفتوح واليد الخيّرة المعطاء. لقد شغلت مَنصب رئيسة جمعية سيِّدات زغرتا في فنزويلا. تبرّعت الجمعيّة حينها ببناء قاعة
مار جرجس - إهدن. كما قامت بالتبرّع بسيارة لنقل الجثمان وأنشأت مركزًا للعلاج الفيزيائي في مستشفى سيدة زغرتا الجامعي. وقد كانت إلى جانب شريك حياتها المرحوم ميشال الصايغ في كل ما قدّمه إلى إهدن وزغرتا من كنيسة مار مارون إلى ميدان إهدن، إلى نادي السلام والصليب الأحمر اللبناني وغيرها من الأعمال الخيرية.

سينقل جثمان الفقيدة إيفون إلى لبنان ليوارى الثرى إلى جانب شريك حياتها المرحوم ميشال
في مدفن العائلة جانب كنيسة مار مارون – زغرتا.

إننا نتقدّم من عائلتها وأنسبائها، بأحرِّ التعزية، سائلين الرّب يسوع بِشفاعة القديس مارون
أن يَتغمّدها بوافر رحمته ومحبته.

 

الراحة الدائمة أعطها يارب، وَنورك الإزلي فليُضئ لها

المسيح قام حقا قام