wrapper

"الثورة الحقيقية بتبلّش وبتنتهي من جوّا، وهيدي ثورة يسوع المسيح"

أقيم قداس للشبيبة في كاتدرائية مار يوحنا المعمدان - زغرتا، التقى فيه كافّة الجماعات الشبابية في زغرتا وأبناء الرعية.
استهلّ القداس بمقدمة عرّف فيها خادم ومسؤول اللّجنة سايد الزلوعا الشبيبة والناس الحاضرة عن موضوع القدّاس مظهرًا التشابه بين وضع لبنان الراهن ووضع شعب الله المختار قُبيْل بشارة أمّنا مريم العذراء بولادة المخلّص. وقد كان الشعب آنذاك يعاني الجوع والظلم والاضطهاد من بلد الاحتلال، وكيف أنّ الله حرّره من ذاته ومن كلّ قيوده الداخلية، ليجعل من كل من قبل حبّه، إنسانا حرًّا حقًا!
احتفل بالذبيحة الإلهية الخوري يوسف بركات مرشد اللجنة وعاونه الخوري سليمان يمين. كما وأحيت القداس جوقة لجنة الشبيبة. وقد تطرّق الخوري بركات في عظته عن أن الثورة الحقيقية هي اولاً التغيير من الذات للخروج نحو الآخر وعيش المحبة بملئها مع من هو بحاجة لحبّ الرب يسوع.
وبعد القداس، قامت اللجنة بتوزيع شموع مزينة بآيات على المشاركين.