wrapper

المطران نفّاع للمغتربين الإهدنيين: "عنفوانكم الإهدني أقوى من كل تحدّ صادفتموه في بلاد الاغتراب"

إهدن من كلاريا الدويهي معوض
احتفل سيادة المطران جوزيف نفّاع بالقداس الإلهي في كنيسة مار جرجس - إهدن على نية المغتربين ضمن إطار نشاطات أسبوع البيت الزغرتاوي وعاونه الخوري يوحنا مخلوف.
وخدمه مارينا مخلوف عبدالله ترنيمًا وأنطوان قنيعر عزفًا.
وشارك فيه رئيس البيت الزغرتاوي أنطونيو يمّين والأعضاء ومغتربين ومؤمنين.
بعد الإنجيل المقدّس كانت عظة للمطران نفّاع جاء فيها:
"يحيي الييت الزغرتاوي اسبوع المغترب خلال الصيف ونشاركه اليوم بتقديم هذه الذبيحة الإلهية على نية المغتربين؛ بالتزامن مع إعلان توبة زكا العشّار في هذا الأحد المبارك.
بين بيت زكا والبيت الزغرتاوي تقارب من خلال حضور يسوع في كلا البيتين. زكا الذي عاش مثل الغريب في وسط شعبه لأنه عاش الاضطهاد والرفض من قبل محيطه. وكلّ منكم يا أحبائي المغتربين عانى ما عاناه في غربته من مرارة الغربة. ولكن عنفوانكم الإهدني الذي نفتخر به والملازم لطبيعتكم كان أقوى من كل تحدٍ لما ذقتموه في بلاد الاغتراب لأن سيدة زغرتا كانت الرفيقة الدائمة لكم. اتّكلتم على إيمانكم بالرب وعلى سواعدكم وها أنتم تعودون باستمرار إلى هذه الأرض الطيبة، أرض إهدن، أرض القداسة".
تابع: "كلّنا غرباء في هذا العالم وكلّ منا عانى ويعاني إلى أن نبلغ إلى المدينة السماوية".
وأضاف: "أشكر البيت الزغرتاوي بشخص رئيسه ومؤسسه الأستاذ أنطونيو يمّين وجميع الأعضاء. هذه الجمعية التي قامت وتقوم بمشاريع فكرية وتكريم الوجوه الإهدنية، ودعم النشاطات والإصدارات الثقافية والتي لم تنسى الطاقة الاغترابية في دنيا الانتشار فأفرزت لها هذا الأسبوع سنويًا هادفة إلى دعم التواصل بين المقيمين والمغتربين مشجعة إياهم ليس فقط على زيارة الوطن وإنما أيضًا على الاستثمار فيه وعلى تشييد منازل لهم ولعائلاتهم في أرض الوطن، في أرض إهدن. ومن له مسكن في أرض إهدن وفي هذه المدينة التاريخية العريقة التي هي محطّ أنظار الجميع وأتشرّف بالإنتماء إليها من خلال قيامي بدور الراعي لأبنائها".
وختم: "الشكر كلّ الشكر للبيت الزغرتاوي. وأستغلّ هذه المناسبة لتشجيع الجميع للإنتماء إلى هذه الجمعية. كما أشجّع المغتربين لدعم هذه الجمعية كي تبقى عنوانًا للبيت الذي يجمع أبناء الوطن بجناحيه المقيم والمغترب".
وقد تناوب أعضاء البيت الزغرتاوي على قراءة الرسالة والنيّات وكلمة البيت الزغرتاوي. في الختام كانت الصور التذكارية مع المطران جوزيف نفّاع والخوري يوحنا مخلوف.

Image Gallery

View the embedded image gallery online at:
http://ehdenz.com/news/news-of-the-parish/item/46136-%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD-%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD-%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD-%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD-%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD-%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD-%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD-%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD-%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD-%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD-%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD-%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD-%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD-%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD%EF%BF%BD.html#sigProGalleria68de10c045