wrapper

إبراز النذور الأولى للمبتدئ طوني مكاري من زغرتا
احتفل قدس الأب العام مارون مبارك بالذبيحة الإلهية بمناسبة عيد مار يوحنا الحبيب شفيع جمعية المرسلين اللبنانيين الموارنة وعاونه الآباء مارون موسى، عمر الهاشم، جورج سلوم، وأندريه غاوي.تخلّل القداس إبراز النذور الأولى للمبتدئين طوني مكاري من زغرتا، سهيل
زيارة إكليريكيّي الأبرشيّة الى الكرسي البطريركي
قبل انطلاق السنة الجديدة في الإكليريكية البطريركية المارونية - غزير، زار الطلاب الإكليريكيون في الأبرشيّة البطريركية المارونية نيابة إهدن - زغرتا، مع المسؤول عن مرافقة الدعوات الخوري بول الدويهي، الصرح البطريركي في الديمان لأخذ بركة صاحب الغبطة
أحد الوردية المقدّسة
زياح الوردية الكبير وتلاوة صلاة المسبحة الأحد 4 تشرين الأول: بعد قداس الساعة 6:30 صباحًا في كنيسة سيدة زغرتا 3:30 بعد الظهر في كنيسة مار جرجس – إهدن (ينقل الزياح مباشرة عبر Zgharta Channel) تنظيم أخوية الحبل بلا دنس – زغرتا ملاحظة: نرجو من
يعود الطلاب الاكليريكيين من أبرشيتنا الى الإكليريكية البطريركية المارونية – غزير، التي تضمّ طلّاب شباب من مختلف الابرشيات المارونية الذين يرغبون في تكريس ذواتهم للخدمة الكهنوتيّة، وحيث تتم تنشئتهم تنشئة ملائمة تتكامل فيها التربية الإنسانيّة
برنامج القداسات في رعية إهدن – زغرتا
كنيسة مار جرجس – إهدن:الأحد: 7:30 – 10:00 – 11:30 صباحًا – 6:00 مساءًالإثنين – السبت: 7:30 - 11:15 صباحًا – 6:00 مساءًكنيسة مار بطرس وبولس – إهدن:الأحد: 7:00 – 9:00 - 10:30 صباحًا الإثنين – السبت: 7:00 صباحًا – 6:00 مساءًكنيسة مار الياس – إهدن:
مبادرة
"ما في شي أقوى من محبتنا" مبادرة أطلقتها رعية اهدن – زغرتا بالتعاون مع كاريتاس اقليم اهدن - زغرتا لتساعد العائلات الميسورة والمتوسطة الحال العائلات المحتاجة.  بامكانك مساعدة عائلة محتاجة أو أكثر بمبلغ شهري يتراوح حسب حجم العائلة وحاجتها أو تقدم أي
صلاة البابا فرنسيس إلى السيدة مريم العذراء من أجل مرضى وباء كورونا
يا مريم،يا من تشعّين دائمًا في طريقنا،علامة للخلاص والرجاء،إنّنا نضع ثقتنا فيك، يا صحّة المرضى،يا من شاركت آلام يسوع، بقرب الصليب،محافظة على إيمانك ثابتًا. أنت، يا خلاص الشعب الروماني،تعرفين حاجتنا في هذه الأيام،ونحن واثقون بأنكِ ستلبي طلباتنا،لأنّه
الجمعة, 20 May 2011 11:15

نبذة عن أخوية الحبل بلا دنس

تأسيس أخوية الحبل بلا دنس:
أسّس بطل لبنان يوسف بك كرم أخوية الحبل بلا دنس في العام 1854 وكرّسها غبطة البطريرك بولس مسعد ممثّلاً بالبادري الخوري يوسف اللعازاري في الثامن من كانون الأول من العام نفسه، وعلى أثر إعلان البابا بيوس التاسع عقيدة الحبل بلا دنس بتحديده: "نعلن ونقول ونحدّد أنّ العقيدة بأنّ الطوباوية العذراء مريم قد حفظت سليمة من كلّ دنس الخطيئة الأصلية. منذ أوّل لحظة الحبل بها، بنعمة وإنعام خاصّ من الله القدير على كلّ شيء. بالنظر إلى استحقاقات يسوع المسيح، مخلّص الجنس البشري، هي عقيدة أوحى بها الله. ولذلك يجب على المؤمنين جميعًا أن يؤمنوا بها إيمانًا راسخًا دائمًا".
وقد طُلِب من كرم أن يترأس الأخوية فاعتذر متواضعًا وقال: "أنا لا أستحق هذا الشرف." انتخب عندئذٍ الشدياق سليمان ابن الخوري جرجس يمين رئيسًا للأخوية.
وتألّفت العمدة الأولى على الشكل التالي:
حنا بك مخايل معوض – يوسف رزق مدبّران
الشيخ اغناطيوس فرنجية والشيخ لحود انطانيوس فرنجية مشيران.
رومانوس ابن الخوري جرجس يمين كاتمًا للأسرار
الخوري يوسف إجبع مرشدًا مؤقتًا، تلاه الخوري يوسف القندلفت معوض مرشدًا دائمًا.
وسارت الأخوية في طريق البرّ والقداسة.

شعارها ومبادؤها:
اتخذت الأخوية شعارًا لها العبارة الآتية: "فليكن مباركًا الحبل بسيدتنا مريم العذراء، البريء من دنس الخطيئة الأصلية".
عرف الإهدنيون منذ تأسيس أخويتهم، أنّ الأخوية هي جماعة من المؤمنين تعمل في الرعية على ترسيخ الإيمان والتبشير بيسوع المسيح، والشهادة له بالصلاة والقول والفعل، والمشاركة في العمل الرسولي.

ميزاتنا الخاصّة:
- الاستعداد للعمل الرسولي والربط بين الإيمان والحياة اليومية
- الإيمان بالمسيح وقراءة الكتاب المقدّس وتناول القربان وحياة الصلاة والإرشاد
- الاتّحاد بالكنيسة والالتزام بالجماعة الرعوية من خلال الشهادة بالقول والعمل
- مريم مثال وقدوة لنا

أهدافنا ودعوتنا ورسالتنا في الكنيسة والعالم:
يسعى عضو الأخوية إلى أن يكون إنسانًا ناضجًا ومسيحيًا عميقًا ورسولاً في المجتمع من خلال الالتزام في دعوة الأخوية ورسالتها في الكنيسة والعالم والتي هي:
- طلب ملكوت الله من خلال الشؤون الزمنية والعمل على تقديس العالم كالخمير بالعجين
- عيش الشراكة الكنسية بوضع مواهب الإخوة في خدمة الكنيسة بالانفتاح نحو الآخر وإنماء الروح الكاثوليكية والجامعة المسكونية من خلال التبشير بالإنجيل واحترام كرامة الشخص البشريّ وعيش محبّة القريب والقيام بأعمال الرحمة والمشاركة في الحياة العامّة
- احترام المعتقدات والانفتاح على الجميع
- العناية بتعليم الأطفال وبالمريض والمتألّم
- الاهتمام الخاصّ بالشبيبة وبالدعوات الكهنوتية والرهبانية بالإضافة إلى أهمية المرأة في المجتمع والكنيسة
- تجدّد دائم عن طريق الصلاة والكلمة والليتورجيا وتقليد الرسل

نهجنا:
الأخوية هي "حركة حياة مسيحية" لجماعة اختار أعضاؤها التعمّق في إيمانهم المسيحيّ ليحيوه باقتناع وينشروه باندفاع في حياتهم اليوميّة: المسيحي يؤمن بالثالوث الأقدس، الآب والابن والروح القدس / يحيا المسيح / يصلّي ويحبّ ورسول كالمسيح. المسيحي يتناول جسد المسيح ويكرّم مريم العذراء ويطالع الكتاب المقدّس ويسعى لبناء ملكوت الله بكونه عضوًا حيًّا عاملاً في الكنيسة.

العضوية المسؤولة وشروطها:
- أن يكون مسيحيًا معمّدًا يلتزم القيام بواجباته المسيحية
- أن يكون مستعدًا لحضور الاجتماعات، وقراءة الدليل والقانون وتطبيق ما جاء فيهما بحريّة ومسؤولية
- ألاّ يكون ملتزمًا في أخوية أخرى ولا في حركة تشبه الأخوية تمنعه من ممارسة التزامه الكامل أو تناقض تعاليم الكنيسة وقانون الأخوية
- يخضع المنتسب الجديد لفترة ثلاثة أشهر من التحضير والاختبار للتوصّل إلى قناعة ذاتية لاختياره، ومعرفة أعمق لإخوته، وإدراك مسؤولياته والتزاماته الرسولية المطلوبة منه
- بعد ثلاثة أشهر، وبعد موافقة المرشد والعمدة، تقيم الأخوية احتفالاً روحيًا في مكان اجتماعها، ومع أعضاء الأخوية، يستقبلون بفرح العضو الجديد، حيث يصلّي الجميع رتبة القبول
- يُستحسن أن يستعدّ العضو الجديد لهذا الحدث المهمّ في حياته، فيقوم بفحص ضمير ويختلي بنفسه ويعترف لدى الكاهن، ويأخذ على عاتقه المقاصد الروحية أمام القربان المقدّس

 

العمدة:
- تدير الأخوية عمدة منتخبة من سبعة أعضاء واعدين: الرئيس، نائب الرئيس، أمين السر، أمين الصندوق، وكيل الرسالة، وكيل الثقافة المسيحية والمستشار (الرئيس السابق). ويمكن للعمدة المنتخبة إنشاء لجان عمل بحسب حاجات برامجها ونشاطاتها ورسالتها.
- تؤمّن العمدة تنشئة الأعضاء وتوجّه سعيهم الرسولي.
- تجتمع العمدة مرّة في الشهر بإشراف المرشد المحلي واستثنائيًا عندما تدعو الحاجة.
- تشارك العمدة في اجتماعات المجالس الإقليمية ودورات التنشئة في الإقليم، وتعيّن مندوبًا لها لدى اللجنة الإقليميّة للتنسيق والمتابعة.
- تؤمّن العمدة مجلاّت الرابطة، عن طريق الاشتراك السنوي.
- تسعى عمدة أخويّات الكبار إلى تأسيس فروع أخويّات فرسان وطلائع وشبيبة العذراء في الرعية.

مرشد الأخوية:
- يرافق الأخويّة ويلازمها بحضوره ورعايته الأبويّة ومشوراته. يغذّي فيها الإيمان والحياة الروحية والرسوليّة من خلال الإرشاد وشرح كلمة الله والأسرار وخدمة المحبة.

نشاطات الأخوية:
- الزياحات الأسبوعية يوم الأحد بعد الظهر كما تقوم بالقداديس الشهرية على مدار السنة
- تكريس أعضاء جدد كلّ عام في الثامن من كانون الأول خلال الاحتفال بقداس عيد الحبل بلا دنس يسبقه ثلاثية احتفالات من سهرات إنجيلية وريسيتال مريمي
- سهرات إنجيلية في زمن الصوم الكبير في بيت أخوية الحبل بلا دنس
- الزياحات اليومية في شهر أيار المكرّس للعذراء مريم في كنيسة سيدة زغرتا (مسبحة وطلبة وزياح قبل القداس)
- صلوات مريمية تكريمية مساءً في أحياء في شوارع زغرتا بأكملها
- رتبة الموتى للإخوة المتوفين والمشاركة في مراسيم التشييع
- زيارة الإخوة المرضى في المنازل والمستشفيات
- المشاركة في جميع احتفالات الرعية الدينية وفي الخارج أيضًا
- مساعدة المحتاجين والفقراء من أبناء الأخوية وغيرهم بحصص غذائية ومادية
- دعوة الإخوة إلى عيش المحبة والالتزام بأخويتهم
- لقاءات روحية تحضيرية بالانتساب لأخوية الحبل بها بلا دنس يترأسها المرشد
- خلوات ورياضات روحية لأبناء الأخوية في الأديرة بمناسبة الأعياد الكبيرة
- اجتماعات شهرية لعمدة الأخوية بتوجيه وحضور المرشد
- إحياء عمل لجان الأحياء فيكونوا صلة الوصل بين الإخوة المرضى والعجزة والعمدة لاستمرار متابعة أحوالهم


العمدة الحالية:

المرشد الروحي: الخوري جان الياس مورا

الرئيس: سايد مخائيل باخوس الدويهي

نائب الرئيس: جبور يوسف جريج

امينة السر: تريز نبيه البابا الدويهي زوجة رفول كرم

امين الصندوق: سركيس مخائيل الدويهي

وكيلة الرسالة: منى سليمان سعود زوجة سركيس القارح

وكيلة التنشئة والثقافة المسيحية: جوزفين سلمان يمين

وكيلة الإعلام والعلاقات العامة: باتريسيا رزق الكوسا زوجة يوسف الأهل

المعاونون: ميلاد محسن زخيا - انطونيوس حنا دحدح – نينا العكاري – أنطوانيت الشيخا – دنيا باتور

 

 

 

مرخّصة من قبل وزارة الداخلية
علم وخبر تحت رقم 27/ ل د
بتاريخ 24 آذار 1980
جمعية أخوية الحبل بلا دنس حي السيدة الشرقي

Read 4748 times